وزيرة البيئة من دهب: آن الأوان للمحميات الطبيعية أن تجني ثمارها

البوابة نيوز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قالت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، إنه آن الأوان للمحميات الطبيعية أن تجني ثمارها، لافتة إلى أنها ليست في احتياج أن نظل ننفق عليها، مشيرة إلى أن هناك مساحة كبيرة من مدينة دهب ومنها محمية أبوجالوم في احتياج لعمليات تطوير أكثر من قبل.
وأكدت على ضرورة رفع الوعي بأهمية المحميات وأهمية المشاركة في حمايتها، ودمج سكان المجتمع المحلى في ذلك بتدريبه وتطوير أساليبه في الترويج لمنتجاته الثقافية وحرفه اليدوية المتميزة مع الحفاظ على الهوية الثقافية والتراثية والبيئية للمحميات.
وأوضحت الوزيرة أن تطوير محمية أبو جالوم يأتى في إطار خطة الوزارة لتطوير المحميات الطبيعية في مصر والعمل على إدارتها وفق النظم العالمية مما يحقق التكامل في الحفاظ على الموارد الطبيعية مع تعظيم فرص التنمية الاقتصادية والترفيهية والاجتماعية وفق مبادئ التنمية المستدامة، مضيفة أن الوزارة تسعى دائمًا للارتقاء بالمحميات الطبيعية وسكانها المحليين ومن أجل تحقيق ذلك تم دمج السكان المحليين في أنشطة المحميات لخلق فرص عمل ودخل لهم من خلال عرض منتجاتهم لزوار المحمية.
جاء ذلك اليوم الخميس ضمن فعاليات زيارة وزيرة البيئة واللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء لمدينة دهب لإطلاق حملة الحد من استخدام الأكياس البلاستيك أحادية الاستخدام.
يشار إلى أن برنامج الزيارة يتضمن تفقد محمية رأس محمد وعقد مؤتمر صحفى لإطلاق خطة إدارة الأنشطة البحرية برأس محمد وشرم الشيخ، كما ستتوجه وزيرة البيئة إلى مدينة سانت كاترين؛ لمتابعة خطة تطوير المدينة مع الحفاظ على الوضع البيئي لها كمحمية طبيعية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق