أخبار عاجلة

هل تؤيد عودة العلاقه الخليجيه السوريه؟

الإستفتاءات السابقة

دمغ أكثر من 14 ألف كيلوجرام من السبائك الذهبية والفضية والبلاتينية في 2018م

في الاقتصاد 13 يناير,2019  نسخة للطباعة

مسقط ـ العمانية: أوضحت وزارة التجارة والصناعة أن إجمالي كميات السبائك والمشغولات الذهبية والفضية والبلاتينية التي تم دمغها خلال العام الماضي بلغت (14) ألفًا و(584) كيلوجراما مقارنة بـ(12) ألفًا و(962) كيلوجراما تم دمغها خلال عام 2017م.
وأشارت المديرية العامة للمواصفات والمقاييس بالوزارة إلى أن كميات الذهب التي تم دمغها في مختبر المعادن الثمينة بالوزارة من مستلزمات المجوهرات والحلي خلال 2018م شملت الأحجار الكريمة وشبه الكريمة والمعادن الثمينة والمعادن العادية المكسوة بقشرة من معادن ثمينة ومصنوعات هذه المواد ومنتجات اللؤلؤ الطبيعي أو الصناعي بالإضافة إلى الحلي التقليدية والنقود.
ودعت وزارة التجارة والصناعة المستهلكين عند شرائهم المشغولات سواء كانت ذهبية أو فضية أو بلاتينية الى التأكد من وجود الأرقام العربية التي ترمز إلى عيار المشغولات الذهبية، كما أن هناك عددا من العلامات والتي تحدد نوع المشغول حيث إن الخنجر يرمز للمشغولات الذهبية والدلة ترمز للمشغولات الفضية والبرج يرمز للمشغولات البلاتينية.
تجدر الإشارة إلى أن مختبر المعادن الثمينة يقدم دمغ المشغولات والتي تتمثل في تحليل مشغولات وسبائك المعادن الثمينة وتحديد عياراتها ونسبة المعدن الثمين لكل منها وتحليل الصخور والأتربة الحاوية على المعادن الثمينة وتحديد نسبة المعدن الثمين بها وتحليل المحاليل المحتوية على المعادن الثمينة وتحديد نسبة المعدن الثمين بها، بالإضافة إلى تحليل أوراق الذهب والفضة المستخدمة في طلاء الأثاث.

2019-01-13

مسقط ـ العمانية: أوضحت وزارة التجارة والصناعة أن إجمالي كميات السبائك والمشغولات الذهبية والفضية والبلاتينية التي تم دمغها خلال العام الماضي بلغت (14) ألفًا و(584) كيلوجراما مقارنة بـ(12) ألفًا و(962) كيلوجراما تم دمغها خلال عام 2017م.
وأشارت المديرية العامة للمواصفات والمقاييس بالوزارة إلى أن كميات الذهب التي تم دمغها في مختبر المعادن الثمينة بالوزارة من مستلزمات المجوهرات والحلي خلال 2018م شملت الأحجار الكريمة وشبه الكريمة والمعادن الثمينة والمعادن العادية المكسوة بقشرة من معادن ثمينة ومصنوعات هذه المواد ومنتجات اللؤلؤ الطبيعي أو الصناعي بالإضافة إلى الحلي التقليدية والنقود.
ودعت وزارة التجارة والصناعة المستهلكين عند شرائهم المشغولات سواء كانت ذهبية أو فضية أو بلاتينية الى التأكد من وجود الأرقام العربية التي ترمز إلى عيار المشغولات الذهبية، كما أن هناك عددا من العلامات والتي تحدد نوع المشغول حيث إن الخنجر يرمز للمشغولات الذهبية والدلة ترمز للمشغولات الفضية والبرج يرمز للمشغولات البلاتينية.
تجدر الإشارة إلى أن مختبر المعادن الثمينة يقدم دمغ المشغولات والتي تتمثل في تحليل مشغولات وسبائك المعادن الثمينة وتحديد عياراتها ونسبة المعدن الثمين لكل منها وتحليل الصخور والأتربة الحاوية على المعادن الثمينة وتحديد نسبة المعدن الثمين بها وتحليل المحاليل المحتوية على المعادن الثمينة وتحديد نسبة المعدن الثمين بها، بالإضافة إلى تحليل أوراق الذهب والفضة المستخدمة في طلاء الأثاث.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق ضبط قوى عاملة وافدة تقوم بحفظ مواد غذائية في بيئة غير مرخصة بالمصنعة
التالى أسعار الأسهم بالبورصة المصرية اليوم الاثنين 31 - 12 -2018