هل تؤيد عودة العلاقه الخليجيه السوريه؟

الإستفتاءات السابقة

«المستثمرين والصناعات» يعلنان المشاركة فى «حياة كريمة» للفئات الأكثر احتياجًا

«المستثمرين والصناعات» يعلنان المشاركة فى «حياة كريمة» للفئات الأكثر احتياجًا
«المستثمرين والصناعات» يعلنان المشاركة فى «حياة كريمة» للفئات الأكثر احتياجًا

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

فى أول رد فعل من اتحادى المستثمرين والصناعات على مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسى لتوفير حياة كريمة للفئات الأكثر احتياجًا، قرر مجلس اتحاد جمعيات المستثمرين توفير مساعدات مالية للفقراء، مع تقديم خدمات فى قطاعى الصحة والتعليم، وإيجاد مشروعات متناهية الصغر على المديين المتوسط وطويل الأجل، لضمان الاستدامة لعملية تنمية تلك القرى، كما قرر اتحاد الصناعات إنشاء 5 آلاف وحدة إنتاجية بالقرى الأكثر احتياجًا.

وأكد محمد فريد خميس، رئيس الاتحاد المصرى لجمعيات المستثمرين، لـ«المصرى اليوم» أن الاتحاد يسعى للمشاركة فى مبادرة الرئيس حرصًا على مصلحة الوطن، وأن ذلك فرض على رجال الأعمال للقيام بدورهم تجاه المجتمع، فى إطار المسؤولية المجتمعية، وأنه قرر تبنى تطوير 3 قرى فقيرة فى 3 محافظات، هى «سوهاج، والشرقية، وشمال سيناء».

وقال خميس، خلال اجتماع مجلس الإدارة، إن الاتحاد قرر تشكيل لجنة لتلقى اقتراحات رجال الأعمال ممن يرغبون فى المشاركة بمبادرة الرئيس، نظرًا لأهميتها، لتوفير حياة كريمة للفئات الأكثر احتياجًا، بعد ارتفاع تكاليف المعيشة، نتيجة الإصلاحات الاقتصادية، وإن رجال الاستثمار الإنتاجى، مثل أعضاء الاتحاد، حريصون على أداء دورهم من خلال المسؤولية المجتمعية، ليس لأنها مجرد عمل إنسانى ولكن لأن تأثيرها ينعكس على نجاح مشروعاتهم، والطبقة الكادحة عندما يكون لها قدرة مالية ستزيد من حجم الاستهلاك، وبالتالى زيادة إنتاج الشركات وتحقيق نمو.

وأوضح خميس أن رجال الأعمال قادرون على المساهمة بقوة فى المبادرة، لأنها مستقبل مجتمع، محذرًا رجال الأعمال ممن لا يؤدون دورهم تجاه المجتمع، قائلا: «أوعوا ييجى يوم يعتدوا عليكم فى سيارتكم لو لم تساعدوهم».

وفى سياق متصل، أعلن اتحاد الصناعات المصرية مساهمته فى مبادرة «حياة كريمة» التى أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسى، وذلك من خلال تكثيف العمل فى مبادرة «شغلك فى قريتك» التى أطلقها الاتحاد فى ديسمبر 2017 بهدف إنشاء 5 آلاف وحدة إنتاجية تتضمن عددا من المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر فى القرى بكل المحافظات خلال 4 سنوات.

من جانبه، أكد خالد عبدالعظيم، المدير التنفيذى لاتحاد الصناعات، أن الاتحاد توصل لاتفاق مع الحكومة لإنشاء مجمعات صناعية بالقرى الأكثر احتياجًا، وأن كل قرية سوف يتم إنشاء مجمع بها على مساحة فدان من أملاك الدولة.

وأضاف عبدالعظيم، لـ«المصرى اليوم»، أنه تم من خلال وزير التنمية المحلية مخاطبة جميع المحافظين على مستوى الجمهورية، لتحديد القرى والأراضى المتاحة لإقامة المجمعات، وبالفعل كانت هناك استجابة كبيرة، وتم الرد، حتى إن هناك بعض المحافظين أرسل بالموافقة على 15 قطعة أرض لـ15 قرية لإنشاء المجمعات.

وأوضح عبدالعظيم أنه بالفعل تم إرسال لجنة من الاتحاد لمعاينة الأراضى التى حددها المحافظون، للتأكد من صلاحيتها لإقامة المشروعات، من حيث قربها من التكتلات السكانية، وطرق النقل، وتحديد المشروعات الأنسب لها طبقا لطبيعة الموارد الطبيعية بها، والموارد البشرية، ومن المنتظر أن يتم إقامة المشروعات خلال الفترة المقبلة على تلك الأراضى.

ونوه عبدالعظيم بأن أغلب المشروعات سوف تكون فى الملابس الجاهزة، والجلود والأثات حتى نتمكن من خلق فرص عمل وتحقيق تنمية مستدامة، وليس تنمية صناعية فقط، مع بحث إمكانية الاستفادة من أفكار الشباب فى تلك القرى والمساعدة على دخولها حيز التنفيذ.

وقال محمد السويدى، رئيس اتحاد الصناعات.

أن مساهمة الاتحاد فى مبادرة «حياة كريمة» تقع فى صميم مسؤوليات واهتمامات رجال الصناعة فى مصر، وأن مثل تلك المشاريع ستساهم فى خلق 3 ملايين فرصة عمل حقيقية للأسرة بأكملها، خاصة المرأة والشباب، عند اكتمال المشروع فى خلال 4 سنوات، تشمل أكثر من 250 ألف رائد أعمال جديد من الشباب، حيث سيتم إنشاء كل مشروع بعد دراسة المجال الذى تحتاجه كل قرية، ووفقا للكثافات السكانية ومدى توفر المواد الأولية اللازمة له، وأن تحقيق هذا الحلم وتغطية محافظات مصر بالكامل سيساهم بشكل كبير فى رفع المستوى المعيشى وجودة الحياة بالنسبة للأسر المصرية وفى تحقيق التنمية المستدامة والشاملة فى أنحاء الجمهورية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أنخفاض منصات للتنقيب عن النفط الامريكى للاسبوع الخامس على التوالى
التالى “جنرال موتورز” تزيد من استثامارتها بسبب ترامب