أخبار عاجلة

هل تؤيد عودة العلاقه الخليجيه السوريه؟

الإستفتاءات السابقة

"اضطراب عالمي جديد".. في أصول الشمولية

"اضطراب عالمي جديد".. في أصول الشمولية
"اضطراب عالمي جديد".. في أصول الشمولية

تحت عنوان " جديد"، تقيم "كلية لندن للاقتصاد والعلوم السياسية" منذ 25 شباط/ فبراير الجاري وحتى الثاني من آذار/ مارس المقبل مهرجاناً يجمع عدداً كبيراً من الباحثين والأكاديمين والمفكّرين من مختلف بلدان ، يناقشون  التي يواجهها المجتمع الإنساني اليوم.

وبحسب بيان المهرجان، فإن أوراق العمل التي تُعرَض خلاله تتناول قضايا الديمقراطية المتحلّلة، والتخلي عن قيمها، والنظام الدولي الحالي، وإعادة تشكيل الهوية والتحولات التكنولوجية والفقر والمخاوف من تباطؤ التقدم الاقتصادي والبطالة ومفاهيم الحراك الاجتماعي، والمخاوف بشأن المستقبل الناجمة عن التحولات في مجال الديموغرافيا والتكنولوجيا.

كما تناقش المشاركات التحولات في القوة العالمية والتوازن بين الغرب والشرق، والعواقب الوخيمة على السياسة الجغرافية والعلاقات الدولية، فـ "في هذه اللحظة من عدم الاستقرار وعدم اليقين لا بد من إعادة التفكير في النماذج القديمة وتحدي البنى السائدة".

وضمن المهرجان تُقام غداً سلسلة من الندوات، تبدأ مع "أصول " التي يُشارك فيها ثلاثة أكاديميين بريطانيين؛ هم روبرت إيغلستون وليندزي ستونبريدج وساندرا يوفالوفتيش.

يعود الثلاثة إلى كتاب حنة آرنت "أصول الأنظمة التوتاليتارية" والذي درست فيه الظروف التي سبقت ظهور النازية والستالينية في النصف الأول من القرن العشرين، وكيف أن لهذه الظروف صدى في العالم الذي نعيش فيه اليوم.

ومن خلال وجهات نظر مختلفة ثقافية وسياسية ونفسية، يطرح كل باحث فهماً للكيفية التي يمكن أن يساعدنا فيها تحليل آرنت على فهم وضع السياسة العالمية اليوم.

في هذا الكتاب المرجعي، رأت الفيلسوفة الألمانية أن النازية والستالينية شكّلتا "انبثاقاً لظاهرة جديدة جذريا تجبر كل الباحثين على القيام بمراجعة كاملة لأدوات التحليل العلمي المعهودة، علاوة على أنها انعطافة نكوصية لم يشهدها تاريخ الفكر الأوروبي قبل ذلك".

وبيّنت آرنت أن "الأصالة المرعبة للشمولية لا تنشأ عن أن فكرة جديدة جاءت إلى العالم، وإنما على شرخ جديد سحق كل مقولاتنا السياسية وكل مقاييسنا الخاصة بالحكم الأخلاقي. فجبروت الحدث تتفوق هنا على المفهوم".

وذهبت الفيسلوفة إلى أن الشمولية تظهر في سعي هذه الأنظمة إلى الاستيلاء على السلطة والمجتمع بحيث يجسد التماهي بين الحزب الحاكم والدولة.

من محاضرات يوم الغد أيضاً "سياسات اللامساواة المدينية في البرازيل وجنوب أفريقيا"، و"روسيا وتحديات النظام الليبرالي"، إلى جانب عرض فيلم الفنان الصيني آي ويوي الذي يحمل عنوان "تدفق بشري".

وفي يوم الختام، تُعقَد محاضرات: "عالم جديد شجاع"، و"الفن والصراع"، و"إعادة التفكير في التنوير: إنتاج المعرفة الإمبريالية"، و"نظرية المؤامرة كحقيقة"، و"نحن وهم: الشعبوية والهوية الدينية في الغرب"، و"الحدود والجدران".

اقــرأ أيضاً

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق المنشطات تتسبب في إيقاف ثالث لاعب بالدوري الجزائري
التالى أميركا: وزير الطاقة يحذر من تمرير قانون يستهدف "أوبك"